المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : بالطبول والنحاس الجماهير تحتشد بكثافة لمؤازرة نجوم الهلال في ام المعارك الافريقية



الاخيدر
04-25-2010, 12:07 PM
اليوم انطلاقة رحلة فريق الكرة بنادي الهلال في دوري الستة عشر لبطولة الاندية الأفريقية أبطال الدوري وهي البطولة المحببة لدى أنصار


الهلال و بحمد الله و توفيقه صار الفريق زبونا دائماً لنهائياتها وهو الأمر الذي نرجو أن يستمر و يتواصل حتى تتوج الجهود بالجلوس على عرش الأندية الأفريقية و تمثيلها في كأس العالم للأندية و بالطبع فإن هذا طموح مشروع يستحقه النادي العريق , بيد أن الوصول الى هذه الغاية يتطلب تكامل الجهود و توحدها انطلاقا من وحدة الهدف و المصير وقد لاحظنا مؤخرا بوادر الفرقة و الشتات بين أبناء الكيان الهلالي الواحد بعيدا عن تقبل الرأي الاخر والمعروف بل و المفروض ألا يفسد اختلاف الرأي للود قضية خاصة بين أبناء الكيان الواحد.

أيها الأهلة الأعزاء خاصة قيادات رابطة أهل الهلال المركزية والتي ينتظرها دور كبير و مهام جسام في المرحلة المقبلة والتي تبدأ بلقاء الأسماعيلي المصري مساء اليوم الأحد حيث السعي الى وحدة الصفوف و قيادة الأمواج الزرقاء من داخل القلعة الزرقاء حتى يحقق اخوة البرنس النتيجة المرجوة والتي تريحهم وتزيد من فرص الفريق في التأهل لدوري المجموعات في لقاء االذهاب بالاسماعيلية بعد اسبوعين من اليوم ليحتل مكانه الطبيعي مع الثمانية الكبار في قارتنا السمراء أما الخلافات مع الروابط الفرعية فالمرحلة تتطلب القفز فوقها فورا و على هذه القيادات هنا و هناك أن تتحلى بالحكمة لأن الوقت وقت حصاد و عمل و أن الهلال يسع الجميع دون اقصاء لأحد فالانتصار لن يجير لجهة دون اخرى أما الهزيمة فسوف يتسربل بها الجميع والتاريخ لا يرحم , لقد تسلمنا الراية الهلالية من الاباء و الجداد وهى عالية خفاقة و الواجب يحتم علينا أن نسلمها للأبناء و الأحفاد و هى تلامس عنان السماء فالهلال هلال السماء و لا بد أن يظل دوما فى العلياء .

يا روابط مشجعي الهلال تختلف مسمياتكم و لكن ينبغي أن يكون هدفكم واحدا ألا وهو رفعة و اعلاء شأن الهلال والتحدي الحقيقي الماثل في هذه المرحلة هو نجاحكم في حشد الجماهير الهلالية لمعركة اليوم المصيرية وعلى الجميع أن يتناسوا مواجدهم الذاتية و أن يصفحوا لأن المسامح كريم و.أن يتعاهد الجميع على خدمة الهلال الكيان في اخلاص و تفان و نكران ذات .

لا صوت ينبغي أن يعلو فوق صوت معركة اليوم المصيرية أمام الاسماعيلي المصري وعلى جميع الأهلة الوقوف على قلب رجل واحد خلف فريق الكرة تشجيعا و مؤازرة حتى يتحقق المراد ليحتفل الجميع بالتأهل الى دوري المجموعات من ملعبنا بام درمان لتكون رحلة الاسماعيلية رحلة سياحية و اعدادا لمرحلة المجموعات و هذا لن يتحقق الا بالتوحد و قديما قيل : تأبى الرماح اذا اجتمعن تكسرا واذا افترقن تكسرت احادا

لاننا اذا ما تفرقنا أيدي سبأ فسوف يسهل على الخصم التهامنا ولسوف يأخذنا الطوفان .لقد علمتنا جماهير الهلال المعلمة من خلال سعيها المتواصل طوال السنين تشجيعا والتفافا حول الأجيال التي تشرفت بالدفاع عن شعار الهلال الجميل ذو اللونين الأزرق و الأبيض علمتنا على الصبر والثبات حتى تتحقق الأمنيات ولا شك أنها اليوم فاعلة وعلى الحضرى و اخوته أن (يرجو الراجيهم) .لقد عقلها الجهاز الفني و لاعبو الهلال وهم يكملون استعداداتهم و جاهزيتهم بالتمارين الجادة و من ثم توكلوا على الله الذى سوف ينصرهم , فقط يتبقى دور الأمواج الزرقاء التي يجب أن تخف منذ وقت مبكر اليوم لتحتل مواقعها بقلعتها الزرقاء لا للفرجة بل لممارسة دورها في التشجيع المتواصل كما حدث في ملاحم نصاراوا يونايتد والأهلي و الزمالك و حينها سوف يخرج الجميع و هم يرددون أهازيج النصر و الفرح .

امير الشايقي
04-26-2010, 07:56 AM
الشوط التاني وين راحت الدفوف؟؟؟؟ .....الهلال كان في اشد الحاجه اليها