المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الوظيفة



اكوك ريج كوال
07-28-2017, 03:55 PM
عندما اندلعت الحرب فى جنوب السودان، نزحت اليزا الى الشمال مع والدتها ، حيث تلقت تعليمها ونالت البكالريوس فى الاقتصاد . وعندما انتهت الحرب عادت الى الجنوب لتتقدم الى احدى الوظائف ، ولكنها ليست متاكدة مما تسمعة من مديرها الجالس امامها . سالتة وهى تميل نحوة لتتاكد :
- مازا تقصد؟اجابها فى تعجرف :
-اقصد ان العمل يتطلب ان تاتى الى بيتى احيانا . تسمرت لحظة تتطلع الية فى دهشة ، قبل ان تتحول دهشتها الى غضب ، والى خجل موءلم وهى تستدير لتغادر المكتب . ولكن عندما كان جون ينظر اليها فى حيرة ، قائلا :
-رفضوك من الشغل ؟ ترددت قليلا، ولكن لم يكن امامها خيار، فاخبرتة بالحقيقة. ثارت ثائرتة ، وهو ينهض من الكرسى ، قائلا :
-مازا؟ واتجة نحو الباب . ولكنها لحقت بة ، قائلة :
-مافى دليل .. دى كلها فضائح. فعاد الى كرسية ، وهو يمسك راسة ، قائلا :
-كنت اعلم انهم يفعلون هزا .. ولكنك متعلمة. جلست بجانبة ، قائلة :
-لم يعد لديهم متعلمة. ولكنها عندما اوت الى فراشها ليلا ، لم تستطع ان تنام ، فقد بدات تشعر بالندم لرفضها الوظيفة .لمازا لم تحتملة ؟كل البنات يحتملن هزا ، من اجل الوظيفة . ولكن مازا تنتفع لو ربحت العالم كلة ، وخسرت نفسها؟! بدا الالم تجاة قرارها يتلاشى قليلا قليلا . وتزكرت كيف انتفض لحظة فى خجل ، امام نظراتها الناقدة .وبدات تشعر بالفخر فى نفسها ، فقد اعادتة الى وعية ولو لحظات ، بعد ان ادمن سوء استغلال السلطة . ان عليها ان تصبر ، الى ان ياتى الاصلاح . ولكن الحرة لا تاكل بثدييها ، كما قرات مرة .

سيف الاسلام
07-28-2017, 06:34 PM
قليلات من يرفضن مثل هذا العرض يا اكوك
لها الله بلا شك

اكوك ريج كوال
07-28-2017, 07:43 PM
[ىسيف الاسلام
قليلات من يرفضن مثل هذا العرض يا اكوك
لها اللة بلا شك]

كلامك دائما بمثابة رسالة يضيف بعدا الى القصة سيف الاسلام

Abdelazim
07-30-2017, 09:33 AM
الفساد عم العالم كلو يا أكوك ياخوي

اكوك ريج كوال
07-30-2017, 03:08 PM
(Abdelazimالفساد عم العالم كلو يا أكوك ياخوي)

سلام ايها الاخ عبدالعظيم هزة مشكلة كبيرة

Abdelazim
07-30-2017, 03:30 PM
(Abdelazimالفساد عم العالم كلو يا أكوك ياخوي)

سلام ايها الاخ عبدالعظيم هزة مشكلة كبيرة

وما تنسي قول الشاعر
إنما الأممُ الأخلاق ما بقيت فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا

اكوك ريج كوال
07-30-2017, 03:59 PM
(Abdelazim وما تنسي قول الشاعر
إنما الأممُ الأخلاق ما بقيت فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا)

لقد زكرتنى بيت الشعر الزهبى هزا فمتى العودة

أبو صديق
07-31-2017, 02:02 PM
أصبحنا نتنفس فساداً

بالجنبة كده
مرحب بيك في بيتك و منتداك و منووور:53:

اكوك ريج كوال
07-31-2017, 04:18 PM
أبو صديق (أصبحنا نتنفس فساداً

بالجنبة كده
مرحب بيك في بيتك و منتداك و منووور)

شكرا على الترحيب الجميل اخى العزيز ابوصديق وكم انا سعيد ان اكون معكم فى هزا المنتدى الراقى

عادل القاسم
07-31-2017, 05:45 PM
عندما اندلعت الحرب فى جنوب السودان، نزحت اليزا الى الشمال مع والدتها ، حيث تلقت تعليمها ونالت البكالريوس فى الاقتصاد . وعندما انتهت الحرب عادت الى الجنوب لتتقدم الى احدى الوظائف ، ولكنها ليست متاكدة مما تسمعة من مديرها الجالس امامها . سالتة وهى تميل نحوة لتتاكد :
- مازا تقصد؟اجابها فى تعجرف :
-اقصد ان العمل يتطلب ان تاتى الى بيتى احيانا . تسمرت لحظة تتطلع الية فى دهشة ، قبل ان تتحول دهشتها الى غضب ، والى خجل موءلم وهى تستدير لتغادر المكتب . ولكن عندما كان جون ينظر اليها فى حيرة ، قائلا :
-رفضوك من الشغل ؟ ترددت قليلا، ولكن لم يكن امامها خيار، فاخبرتة بالحقيقة. ثارت ثائرتة ، وهو ينهض من الكرسى ، قائلا :
-مازا؟ واتجة نحو الباب . ولكنها لحقت بة ، قائلة :
-مافى دليل .. دى كلها فضائح. فعاد الى كرسية ، وهو يمسك راسة ، قائلا :
-كنت اعلم انهم يفعلون هزا .. ولكنك متعلمة. جلست بجانبة ، قائلة :
-لم يعد لديهم متعلمة. ولكنها عندما اوت الى فراشها ليلا ، لم تستطع ان تنام ، فقد بدات تشعر بالندم لرفضها الوظيفة .لمازا لم تحتملة ؟كل البنات يحتملن هزا ، من اجل الوظيفة . ولكن مازا تنتفع لو ربحت العالم كلة ، وخسرت نفسها؟! بدا الالم تجاة قرارها يتلاشى قليلا قليلا . وتزكرت كيف انتفض لحظة فى خجل ، امام نظراتها الناقدة .وبدات تشعر بالفخر فى نفسها ، فقد اعادتة الى وعية ولو لحظات ، بعد ان ادمن سوء استغلال السلطة . ان عليها ان تصبر ، الى ان ياتى الاصلاح . ولكن الحرة لا تاكل بثدييها ، كما قرات مرة .


وحيات الله انت مبدع...
ياخ عليك الله واصل وما تنقطع..
.
.
.
.
ابوالواسطة ذاتو ياخ..
.
.

اكوك ريج كوال
07-31-2017, 10:41 PM
عادل القاسم (وحيات الله انت مبدع...
ياخ عليك الله واصل وما تنقطع..
.
.
.
.
ابوالواسطة ذاتو ياخ..)
ابوالواسطة زاتو ياخ
شجعتنى اخوى عادل القاسم عشان اكتب اكتر
واكون مبدع زيكم