المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : طويلاً ولن يأتي غداً - بقلم/ منيه..



بلقيس
09-20-2014, 02:59 PM
كعادتها كل صباح كانت تنهض من سريرها بكل نشاط تستقبل شمس يومها الجديد بابتسامة متفائلة وتعلق همومها على مشجب النسيان
تتوضأ وتصلى وتدعو ربها ان ينعم عليها بالستر والصحة والسعادة ثم تبدأ مهامها المنزلية ليبدأ يومها الدراسى كانت تحب الوقوف امام المرأة لتتأمل نعمة الله التى حباها بها فقد كانت تمتلك كل 0مقومات الجمال وكان محط انظار كل من يراها
ارتدت فستانها اﻻسود الجديد الذى اهداه لها والدها يوم نجاحها ذلك اليوم الذى اسعدت الجميع باحرازها 95% ودخولها كلية الطب عن جدارة كم كانت تحلم بذلك اليوم الذى ترتدى فيه البالطو اﻻبيض ووتتباهى بحلمها الذى تحقق*
اى حاجة ناقصة حاجة وانت مش جنبى حبيبى
مع تلك النغمة انتفض قلبها فرحا*
كانت نغمة مخصصة لذلك الشاب الذى التقته ذات وعد وبدل ملامح حياتها
الو صباحك فل حبيبتى
صباحى انت وشمسى المن بين عينيك بتشرق
جاهزة حبى
ايوة وعلى طلوع
نتلاقى فى الكلية
اوك حياتى سلام
وكان ملاكا نزل الى اﻻرض وحلق بها فى سماوات السعادة
انتظمت فى دراستها وكانت سعيدة بتلك اﻻحلام المحققة *
كان موعدهما فى ذلك اليوم فى كفتريا الجامعة*
انتظرت طويلا لكنه لم يظهر وجواله مغلق
انتابها قلق شديد وفجاءة رن هاتفها بتلك النغمة المحببة والتى تزيل من عاتقها كل هم
الو وين انت ياخ وقعت قلبى
معليش حبيبتى جاتنى شغل مستعجل وماحبيت ازعجك عشان المحاضرة بكرة باذن الله بنتلاقى فى ذات الميعاد
بكرة وكم الشوق الحيزيد جواها بس تتحمل
ارتدت ابهى ماعندها وذهبت تسبقها اللهفة لم تستوعب شئ من المحاضرة كان فكرها منشغلا به
وقلبها يردد
)*حين تفرط في الغياب : حين يتكاثر العسل في منحلي .. ولا أجد من يلعق جداره .. و يزيح عن جذوره الشمع ..والخلايا أحلم باليومِ الذي سألقاك فيه .. و بقدر حبِّي له .. أخافه وبقدر خوفي منه .. أتمناه .. وبقدر ما أتمناه .. سأظلُّ أنتظرك
ولكن اﻻنتظار طال .... والجوال مغلق وﻻسبيل*
للاطمئنان عليه
(ريم ماماشة المشرحة وﻻ شنو سرحانة وين انتى
جاءها صوت رهام صديقتها ليوقظها من توهانها
ها ....مااتصل وتلفونو مقفول وقلبى مشغول يارهام
ماتقلقى خير باذن الله يلا نمشى هسى ونحاول نشوف الحاصل بعدين
كانت الجثة اللى مفترض تتشرح ملقيه ومغطاءة بثوب ابيض*
هى المرة الاولى التى تدخل فيها ريم المشرحة*
تهيبت الموقف وحاولت الخروج اﻻ ان ريهام اصرت عليها للبقاء واﻻ مافائدة دخولها كلية الطب ان كانت ﻻتحتمل تلك المناظر
بدأ الدكتور فى الشرح وطلب من احد الطلاب رفع الغطاء
كان هو ممدا امامها جثة هامدة

بلقيس
09-20-2014, 03:00 PM
أمممممم...
سـ أحجز هذه المساحه ..
لحين عودة الكلام..
..